مخلوق من طين !

fdfdfd_0

تلعثمت … من حولها كل الأشياء تحطمت …
وتذمرت … وتقدمت في الحب ثم تقهقرت …
وتناثرت … كالإنفجار حد الإندثار ! لا يبقي شيئا على حاله !
وتكلمت … من بعد ما تكتمت !
وتبلكمت واستسلمت … ومن الحديث تململت !
فتوجهت نحو السرير وسلمت … وتغلغلت تحت الغطاء ولملمت … لا بل كدست … أحلامها … آلامها … خيباتها وتلمست … وتحسست … تحت الوسادة بعضا من ورق!
كتابات عنوانها الأرق !
فتذكرت … وتعثرت بذكريات قد مضت …
فمزقت … أوراقها وقطعت … وفي القمامة قد رمت … أوراقها رمت … أحزانها رمت … فهدأت… وللنوم خلدت… وفي الصباح استيقظت ! وتذكرت … أنها مخلوق من طين … يولد إما سعيدا … أو شقيا و حزين !

Advertisements

فكرتان اثنتان على ”مخلوق من طين !

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s